أمانة عمّان الكبرى تشارك بأسبوع ثقافي في معان مدينة الثقافة الأردنية

تفتتح مديرية الثقافة في أمانة عمان الكبرى أسبوعاً ثقافياً في معان مدينة الثقافة الأردنية للعام 2011، مدعوماً من الأمانة، ينطلق في الحادية عشرة من صباح الاثنين 9/5/2011، في جمعية الأميرة رحمة بنت الحسن، بجدارية رسمها الفنان محمد عوض، ومعرض كتاب ومعرض فنون تشكيلية وصور فوتوغرافية وعرض لفرقة أمانة عمان.

وقال مدير مديرية الثقافة في الأمانة المهندس سامر خير إنّ الأسبوع سيستمر حتى الأربعاء 11/5/2011، بقراءات شعرية فصيحة لوليد عواد وعلي الخوالدة في كلية مجتمع معان. ويختتم الخميس 12/5/2011، بحفل فني لسعد أبو تايه في السادسة مساءً وقراءات شعرية نبطية مصاحبة.

وفي سياق الأسبوع قال سامر خير إنّ مديرية الثقافة في أمانة عمان دأبت على المشاركة في كل مدن الثقافة الأردنية، وهي تحمل مشروعها الثقافي الذي نضج خلال السنتين الأخيرتين على مستوى المشروعات المنظمة والإصدارات المحكّمة، وذكر خير أن المشروع الثقافي للأمانة استقر بعد سنتين من تطوير أسس العمل من حيث فلسفة العمل وآلياته وبرامجه. وقال إنّ مشروع المكتبات المتخصصة مثال جيد على هذا النضج الثقافي، حيث أنجزت الأمانة مكتبة سليمان الموسى المتخصصة، ومكتبة يعقوب العودات المتخصصة، ومكتبة شؤون المرأة المتخصصة، وأضاف خير أن العمل جار على مكتبة رياضية متخصصة.

ومن برامج ومشروعات الأمانة الثقافية ذكر خير مشروع تدوين المذكرات والشخصيات الوطنية في تاريخ الأردن، ومشروع الثقافة السلوكية في الحدائق الثقافية التابعة لمديرية الثقافة في الأمانة، وقال إن مديرية الثقافة في الأمانة طورت المنشورات شكلاً ومضموناً من حيث توحيد الغلاف شكلاً ولوناً تبعاً لكل حقل، وقال إن المديرية انضمت إلى اتحاد الناشرين الأردنيين واتحاد الناشرين العرب. وأعرب خير عن تقديره لمدينة معان الثقافية، خاصاً الجهد الدؤوب لمدير مديرة الثقافة في معان يوسف الشمري ومنسق عام المدينة أحمد أبو صالح.

(9/5/2011)

(إبراهيم السواعير – "الرأي")