جرّار يترأس اجتماع اللجنة العليا لمادبا مدينة الثقافة الأردنية 2012

قال وزير الثقافة د.صلاح جرار، إن من حق مادبا أن تضاء فيها شعلة الثقافة، فهي ذات ارتباط عميق بالثقافة لما لها من تاريخ وحضارة إنسانية يعتز بها.

ولفت الوزير خلال ترؤسه الاجتماع الأول للّجنة العليا لمادبا مدينة للثقافة الأردنية لعام 2012 في مأدبا، إلى ما تحتويه المدينة من معالم أثرية، وما فيها من علماء ومثقفين وفنانين كبار، وما فيها من مدارس وجامعات وبنية تحتية.

وأضاف جرار أن نجاح هذه المناسبة مرهون بالجهود التي يبذلها أبناء المدينة من مثقفين ومبدعين ومتعلمين وفنانين، التي تحاكي الماضي والحاضر، مشيرا إلى أننا نتطلع أن تشهد مادبا هذا العام نشاطا لا نظير له، وأن تسطع الثقافة في كل مكان وفي كل بيت في مادبا.

وبين الوزير أن من حق روكس العزيزي وغالب هلسا وسالم النحاس وسائر أعلام الفكر والثقافة الذي غابوا عنا،  بعد أن ادوا واجبهم العلمي والثقافي في هذا الوطن، أن نكون أوفياء لهم وأن نواصل السير بعدهم في بناء مجتمع الثقافة والعلم في ظل الراية الهاشمية المظفرة.
واستعرض محافظ مادبا فاروق القاضي، واقع مادبا الثقافي والسياحي ومعالمها الأثرية، مشيرا إلى أهمية تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني والتعليمي في المحافظة لإنجاح هذه المناسبة ذات الأبعاد الثقافية والتاريخية وإعطاء مادبا حقها.

وناقش أعضاء اللجنة العليا شعار المدينة من بين 15 شعارا أُعدّت من قبل مبدعي الأردن لاختيار أحدها كشعار للمدينة، مشيرين إلى أهمية تفعيل الحراك الثقافي وترويج المنتج الثقافي من خلال أن يكون هذا العام مليئاً بالمنتجات الثقافية، لإبراز دور هذه المدينة وأهميتها في مختلف القطاعات السياحية والثقافية والزراعية والدينية.

(19-1-2012)

(عناد أبو وندي- "الرأي"، و"بترا").