ورش تدريبية في مجال صون التراث الثقافي غير المادي

برعاية وزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ، تقيم مديرية التراث في وزارة الثقافة بالتعاون مع مكتب اليونسكو في عمان في العاشرة من صباح الأحد 29/5/2016 مجموعة من الورش التدريبية في مجال صون التراث الثقافي غير المادي، ولمدة خمسة أيام، في دائرة المكتبة الوطنية/ قاعة المعارض.
وتهدف الورش إلى تعزيز قدرات أصحاب المصلحة والمجتمعات ذات الصلة لحماية التراث الثقافي غير المادي في البلاد. ستعقد الورش بقيادة اثنين من كبار الخبراء اللذين تم اختيارهما من مجموعة الميسرين التابعين لليونسكو: الدكتور هاني هياجنة والدكتورة آني تابت.
وكان الأردن صادق على اتفاقية عام 2003 في عام 2006 مما يمهد الطريق لإيجاد بيئة قابلة للحياة لصون التراث غير المادي على المستوى الوطني. ومع ذلك، هناك حاجة إلى دعم أقوى من قبل جميع الجهات المعنية لحماية التراث غير المادي في البلاد. التراث غير المادي ثمين جدا، ولكن في الوقت نفسه، هش للغاية. تقول السيدة كوستانزا فارينا، ممثلة اليونسكو في الأردن، "هذا يتطلب جهود مشتركة من قبل الجميع من كافة المستويات- الحكومة والمجتمعات المحلية، والمنظمات غير الحكومية وجميع أصحاب المصلحة- لتصعيد أعمالنا في حماية هذه التركة الثقافية الحيوية للغاية، وتقع علينا جميعا مسؤولية الحفاظ على هذا التراث لأجيال المستقبل".

(الدستور)

29/5/2016