إنشاء متحف عبده موسى لإحياء التراث

تعكف جمعية عبده موسى لإحياء التراث على انشاء متحف للمحافظة على التراث الفني للفنان عبده موسى لما يحمله من قيم وأصاله فنية يمكن للأجيال القادمة الاستفادة من موروثاته.
ودعا أعضاء الهيئة العامة للجمعية خلال اجتماعهم يوم الأحد 5/6/2016 في مبنى غرفة تجارة الأردن بحضور مدير الهيئات الثقافية في وزارة الثقافة غسان طنش والهيئة التأسيسية والإدارية إلى تنفيذ مشاريع تعني بالتراث الأردني، وإنشاء موقع إلكتروني للجمعية والمتحف لأهمية التواصل مع العالم للتعريف بالتراث الأردني.
وناقش الاجتماع التقريرين المالي والإداري السنوي للجمعية، كما تناول قضايا وأمور التي تخص الجمعية معلنين عن انطلاقة جديدة في مسيرتها .
وأكد رئيس الجمعية حسين عبده موسى أن تأسيس الجمعية يأتي ترجمة وتجسيدا لنهج الحفاظ على التراث والفلكلور الأردني الأصيل.
وقال إن الجمعية تعمل على جمع التراث والفلكلور الأردني من خلال نشره والترويج له وتوثيق الكتابات التي تتناول حياة الفنانين الأردنيين، وعقد الندوات الفكرية والثقافية وورش العمل الفنية وإقامة الأمسيات الفنية الموسيقية والغنائية، وتشكيل فرقة فنية فلكلورية شعبية باسم الجمعية.
يذكر أن الجمعية تشكلت قبل عامين وتتبع وزارة الثقافة في أنشطتها حيث تعمل على الحفاظ على التراث والفلكلور الأردني العربي الأصيل، وضمان نقله من جيل إلى جيل وصولا للأجيال القادمة.
 

(بترا)

5/6/2016