"بشاير جرش" .. فرصة لكشف المواهب الشابة

قال المدير التنفيذي لمهرجان جرش محمد أبو سماقة أن برنامج "بشاير جرش" يأتي في سياق البحث عن المواهب الشابة الأردنية وتقديمها من خلال مهرجان جرش بالتوازي مع الكبار، ويقدم لهم فرصة الانطلاق على طريق الإبداع والعطاء الفني والثقافي، حيث جاء هذا العام مركزا في حقلي الشعر والقصة القصيرة .
وأضاف أبو سماقة في الاجتماع الذي عقد في المركز الثقافي الملكي بحضور اللجنة المعنية ببرنامج "بشاير جرش" أنه سيصار إلى الاهتمام بمن يتم اختيارهم وفق آليات اللجنة حيث سيتم طباعة نصوصهم في كتاب، إضافة إلى تقديمهم على مدار العام القادم كنجوم لبشاير جرش من خلال الأمسيات القصصية والشعرية والتي ستقام لهم في المحافظات ومديريات الثقافة فيها.
وبيّن أبو سماقة أن مشروع "بشاير جرش" سيستمر هذا العام في مهمة الكشف عن المواهب الواعدة، ليصار لتقديمها للجمهور وللإعلام، وللمختصين، ليؤخذ بيدها، وتمدّ بالنصح والإرشاد والمشورة.
وأكد أبو سماقة أن المشروع سيعمل هذا العام على حقلي الشعر والقصة، وسيتم الاستعانة بوزارة التربية والتعليم ووزارة الثقافة والجامعات الرسمية والخاصة، ورابطة الكتاب، للوصول إلى هذه الإبداعات.
المشرف على البرنامج الكاتب رمزي الغزوي أشار إلى أهمية المشاركات السابقة خلال الدورات الأربع التي جرت على مدرجات جرش حيث قدمت العديد من الأسماء الشابة المهمة في مجالات الشعر والقصة والموسيقى والغناء وغيرها من الأنواع الإبداعية.
وشكر الغزوي إدارة مهرجان جرش على الاهتمام ببرنامج بشاير 2016، مؤكدا على أنه سيعمل مع القائمين عليه لتطويره مستقبلا، لافتا إلى أن جميع فقراته مرتبطة بالإبداع مباشرة.
البرنامج الذي ينطلق في نسخته الخامسة، يُعنى بالمواهب الأردنية الشابة المبشرة على طريق الإبداع والعطاء الفني والثقافي. وستقام فعالياته على مسرح الساحة الرئيسية في المدينة الأثرية جرش.
وقد أفرز في الأربعة أعوام الماضية قرابة المائة والسبعين موهبة، وقدمها للصحافة والإعلام والناس، وبعض هذا المواهب كان المهرجان منصة إطلاق لانتشارهم وترويجهم محلياً وعربياً.
وأضاف الغزوي إننا نعول على بشاير جرش لهذا العام أيضاً، ليكون المنجم الثري الخصب، الذي تتدفق منه طاقات خلاقة واعدة نسعى إلى إبرازها بالصورة الصحيحة، والأخذ بيدها، وتذلل الصعوبات التي تعتور طريقها، وتقديم المشورة اللازمة لها للتطوير والتحسين والصقل، مستعينين بخبرات رابطة الكتاب الأردنيين، والجامعات والكتاب والشعراء والكتاب المكرسين.
وأضاف الغزوي بأن بشاير جرش يحظى بدعم كبير من إدارة المهرجان ومن المدير التنفيذي تحديدا الذي تابع وتبنى هذا النشاط منذ انطلاقته، وأوضح صور هذا الدعم أن فعاليات هذا البرنامج ستقام على مسرح الساحة الرئيسية، بعد أن لاقت حضورا طيبا وتشجيعا كبيرا العام الماضي، وذلك لضمان حضور وترويج كبيرين من جديد، مع التركيز على مواهب محافظة جرش.
وأوضح الغزوي أن لجاناً مختصة ستقوم بتصنيف الطلبات لاختيار الأنسب لهذا العام، وسيكون المجال متاحاً لما لا يزيد عن خمسة عشر شابا وشابة في حقلي البرنامج (الشعر والقصة) لتقديم إبداعاتهم وتسليط الأضواء عليهم، وسيمنحون شهادات مشاركة من إدارة المهرجان.

(الرأي)

13/6/2016