مديرية ثقافة محافظة إربد تنظم كرنفالا للأطفال ومحاضرة حول العنف الأسري

نظمت مديرية ثقافة محافظة إربد في حدائق طارق شرق المدينة مساء أمس كرنفالا للأطفال تضمن فقرات فنية متنوعة قدمتها فرقة كتاكيت.

وقد تضمن الكرنفال الذي أمّه عدد كبير من الأطفال وأهاليهم وصلات غنائية وشعرية، ومسابقات ترفيهية وتثقيفية، وشاركت فيه شخصيات كرتونية أضفت البهجة والمرح على أجواء الاحتفال، إضافة إلى فقرة الحكواتي، والرسم على الوجوه، بمشاركة شخصيات المهرجين المحببة لدى الأطفال. وقد شارك الطفل الموهوب باسل عدوان بفقرة غنائية مميزة تفاعل معها جمهور الأطفال.

وفي نهاية الحفل، الذي حضره مدير مديرية ثقافة محافظة إربد، وأشرف عليه قسم النشاطات في المديرية، وزعت الجوائز على الأطفال في جوّ احتفالي وترفيهي محبب.

وكانت المديرية قد نظمت محاضرة حول العنف الأسري للدكتور صالح بركات أستاذ علم الاجتماع في جامعة البلقاء التطبيقية ركز فيها على أسباب التفكك في الأسرة، وأبرزها برأيه الفارق الكبير في العمر بين الزوجين، والغزو التكنولوجي الذي طال شرائح المجتمع الأردني كلها، وهو ما ساهم في ازدياد الجفاف العاطفي في الأسرة.

وقد أكد الدكتور بركات في المحاضرة التي أدارتها السيدة فردوس الشبار، وأقيمت في مبنى اتحاد المرأة الأردنية، على ضرورة تعزيز ثقافة الحوار بين الأزواج من جهة، والآباء والأبناء من جهة أخرى لتلافي أي دوافع للتفكك الأسري. مشيرا إلى أنّ ثقافة العيب من أبرز أسباب منع تأهيل الأبناء قبل الزواج، مؤكدا على ضرورة مشاركة الأب في تربية الأبناء بشكل فاعل، وضرورة تدريب الآباء والأمهات على تربية الأبناء بشكل علمي يسهم في الارتقاء بالأسرة وتلافي تعرضها للتفكك، وذلك عبر مشاركتهم في دورات متخصصة بهذه الغاية.

وقد تحدث الدكتور بركات عن أسباب ارتفاع نسبة الطلاق بين السيدات المتعلمات والعاملات لقدرتهن على الاستقلال بحياتهن، مقابل انخفاض نسبه الطلاق بين السيدات غير المتعلمات، اللواتي يعجزن عن ممارسة هذا الاستقلال الاقتصادي.