التلهوني يرعى احتفالا ثقافيا منوعا في “الحصن الثقافي”

رعى أمين عام وزارة الثقافة مأمون التلهوني مندوبا عن وزير الثقافة، مساء الخميس 21/7/2016، في مركز الحصن الثقافي، الأمسية الثقافية المنوعة لمنتدى الحصن الثقافي التي أقيمت احتفالاً بالذكرى المئوية للثورة العربية الكبرى، بحضور مدير ثقافة إربد وحشد كبير من أهالي مدينة الحصن.
في البداية قدم رئيس منتدى الحصن الثقافي خلدون نصير كلمة ترحيبية شكر فيها وزارة الثقافة ممثلة بأمينها العام على هذا الحضور والمشاركة الفاعلة، كما شكر مديرية ثقافة محافظة إربد على تفاعلها الدائم مع الهيئات الثقافية ودعمها في نشاطاتها.

الشاعر طي حتاملة افتتح الأمسية بقراءة عدد من قصائده الوطنية التي نوّع فيها بين العامي والفصيح. ومنها) أنا يا بلادي في هواك متيّم/ وبك الفؤاد معلّق ومنعّم/ أقسمت أنك قبلتي ومنارتي/ ولك الشهادة يا بلادي مغنم/ أنت التي قد عشت أعشق تربها/ وهتفت أنك للمفاخر معلم).
أما الشاعر حربي المصري الذي تغنى بالأردن عبر عدد من قصائده، يقول في إحدى قصائد: (أردنّ يا وطني وأفتخر/ تاجا على الهامات نعتمرُ/ يا روضة الدنيا وجنّتها/ حسبي بماء الآل تزدهر/ غنيت يا روحي بقافية/ الغيم يحملها وينهمر).
إلى ذلك قدم الفنان عمر الصقار وصلة غنائية نالت استحسان الحضور، قبل أن تقدم نسرين حداد قراءة في سيرة الشاعر المربي حسني بواب الذي احتفت به مدينة الحصن بمناسبة إصداره ديوانين شعريين جديدين هما (قطاف الجمر)،( ورسائل لم تصل)، مؤكدة أنه يمثل ثروة وطنية تربوية، وقدوة لكل من يسعى إلى التميز.

كما قدمت الشاعرة نبيلة الخطيب قراءة وجدانية حول علاقتها الروحية والأدبية بهذا الشاعر المربي.
وفي ختام هذا الاحتفال المنوع الذي قدمه الشاعر حسين الترك وزع أمين عام وزارة الثقافة الشهادات التقديرية على المشاركين، مشددا على أهمية هذه التظاهرات الثقافية التي تشكل حراكا مهما وتساهم في نهضة المجتمع، معبراً عن اعتزازه بالالتفات إلى تكريم هذه القامة التربوية الكبيرة ممثلة بالدكتور حسني بواب.

الدستور

24/7/2016