التلهوني إمكانية الإفادة من التجربة الصينية في مجال تدريب الفنون

أكّد أمين عام وزارة الثقافة مأمون التلهوني أن الوزارة تقوم بعمل مهم في وضع السياسات والخطط بمجابهة التطرّف والغلو بين المجتمعات وهي مهمة جديدة أنيطت بها لأهمية الفعل التنويري الثقافي لمجابهة هذه الآفة.

وأضاف خلال لقائه مديرة ثقافة مقاطعة هونان في جمهورية الصين الشعبية لي هوي التنوّع الثقافي في الأردن هو تنوع ثقافي ثري وغني وفاعل في المشهد الثقافي الأردني في مختلف محافظات المملكة.
وأكد التلهوني إمكانية الاستفادة من التجربة الصينية في مجال تدريب الفنون للفرق الشعبية الأردنية لما للصين من مميّزة ملحوظة لهذا المجال على مستوى العالم.

بدورها، أبدت مديرة الثقافة الصينية ورئيسة الوفد الصيني المرافق للفرقة الشبابية الوطنية شنغهاي الفلكلورية التابعة لكلية هونان لتدريب الفنون المشاركة في مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الحادية إعجابها بمستوى التعاون الثقافي الأردني الصيني، وقدّمت عرضًا عن الإدارة الثقافية في المقاطعة وآليات تدريب الفنون في المقاطعة.

وثمّن التلهوني مشاركة الفرق الصينية من خلال برامج التعاون الثقافي ما بين البلدين لإتاحة الفرصة لزوّار المهرجان من الأردنيين والجنسيات العربية والأجنبية لمشاهدة الفرقة الصينية التي تمثل جزءاً من التنوّع الثقافي الصيني.

 

بترا

24/7/2016