وزير الثقافة يلتقي رئيس بلدية السلط

أكد وزير الثقافة الدكتور عادل الطويسي ضرورة توفير فضاء ثقافي مناسب في محافظة البلقاء ليكون ميدانا للفعل الثقافي النشط الذي يقوم عليه مثقفي المحافظة و هيئاتها الثقافية.

وأضاف خلال لقائه رئيس بلدية السلط المهندس خالد الخشمان اليوم الأحد لبحث التعاون في إمكانية توفير مثل هذا الفضاء في مشروع بيت السلط الثقافي الذي بدأت البلدية بعملية بنائه وتوفير البنية التحتية له وقدم المكتب الهندسي الاستشاري للمشروع عرضاً تفصيلياً حول المبنى الذي يحمل الهوية المعمارية التراثية لمدينة السلط.

وبين الطويسي أن عدد الهيئات الثقافية في هذه المحافظة يتجاوز 30 هيئة ثقافية تعمل في مختلف صنوف الفعل الثقافي والفني والمحافظة على التراث وأن هذا الفضاء سيسهم في تفعيل هذه الهيئات في مجابهة الغلو والتطرف وفي ايجاد بيئة اجتماعية آمنة صحية خاصة وأن المحافظة غنية بمفردات تثري التنوع الثقافي.

وأبدى رئيس بلدية السلط المهندس الخشمان استعداد البلدية لتوفير مساحة مناسبة للقطاع الثقافي ضمن هذا المشروع وفق آليات تعاون وشراكة مع وزارة الثقافة والهيئات الثقافية في المحافظة من منطلق أن وعي القائمين على إدارة العمل فيه وبأهمية إيلاء الشأن الثقافي موقعا لائق في خططها و برامجها.

وثمن الطويسي في نهاية اللقاء جهود بلدية السلط في سعيها لتوفير الحاجات الثقافية لسكان المحافظة وجهودها في توفير البنية التحتية للفعل الثقافي والفني الجاد خصوصاً في وجود هيئات ثقافية نشطة في مدينة السلط ووجود مديرية ثقافة فاعلة في هذه المحافظة.

 

بترا

24/7/2016