معرض الوثيقة الوطنية بدائرة المكتبة الوطنية

اشتمل معرض الوثيقة الوطنية الذي أقامته دائرة المكتبة الوطنية وما يزال مفتوحاً للزوار على مئة وثيقة وسبعين صورة وثائقية.

وجرى ترتيب وثائق المعرض بطريقة مترابطة مراعياً الترتيب الزمني لمجريات الأحداث، حيث تناولت هذه الوثائق النهضة العربية التي قادها الشريف الحسين بن علي حيث تضمنت على مبايعات عموم العرب وأهالي الأردن ومعان والعقبة ويافا للشريف الحسين بن علي.

وتوضح الوثائق سير العمليات العسكرية على الأراضي الأردنية في معان والقطرانة والعقبة والشوبك والكرك، وكان من بين أهم الوثائق وثيقة من الشريف الحسين بن علي إلى الأمراء يوصيهم خيراً بأبناء الطائفة الأرمنية، وهناك وثيقة قَسَم الثورة العربية الكبرى المنشورة للشريف الحسين بن علي، بالإضافة إلى وثائق من جريدة القبلة، الصحيفة الرسمية لأخبار الثورة العربية الكبرى، ووثائق من مذكرات حسين باشا الطراونة التي تحدث فيها عن الثورة العربية الكبرى وزيارة الشريف الحسين بن علي إلى شرقي الأردن، وخريطة تمثل سير العمليات العسكرية لجيش الثورة العربية الكبرى على الأراضي الأردنية.

وتضمن ركن الصور العديد من الصور الوثائقية، منها صور شخصية للشريف الحسين بن علي وأنجاله قادة الثورة، وصور متنوعة لرجالات الثورة العربية والقوات المشاركة فيها، وصور لمعسكرات جيش الثورة في القويرة ومعان، وصورة لدخول قوات الثورة إلى العقبة، وصور أخرى لزيارة الشريف الحسين بن علي إلى عمان عام 1924.

كما أشتمل المعرض على وثائق تمثل مفاصل تاريخية لتأسيس الدولة الأردنية، منها وثيقة معاهدة أم قيس التي تمت بين أهالي شرقي الاردن والمعتمد البريطاني عام 1920، ووثيقة مبايعة أهالي القدس للملك عبدالله الأول المؤسس عام 1924، ووثيقة القرار التاريخي بإعلان الاستقلال، والبيعة بالملك للأمير عبدالله الأول، بالإضافة إلى وثائق متنوعة من عهد الإمارة، منها جواز سفر يعود لعام 1923، وشهادة تجنس عام 1930، وصور وثائقية لقدوم الملك عبدالله الأول الى عمان، وصور تمثل أبرز نشاطات جلالته لتأسيس إمارة شرقي الأردن.

 

بترا

26/7/2016