مندوباً عن ولي العهد الطويسي يفتتح فعاليات مهرجان الفحيص

مندوباً عن ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، رعى وزير الثقافة د. عادل الطويسي افتتاح فعاليات مهرجان الفحيص «تاريخ وحضارة» في دورته 25.
وأوقد الطويسي شعلة المهرجان إذنا ببدء فعالياته التي تتواصل حتى الحادي عشر من الشهر الجاري بعدد من البرامج الثقافية والفية، ومنها شخصية المهرجان الشريف الحسين بن علي، والاحتفاء بمدينة العقبة، وأمسيات شعرية وندوات فكرية وأمسيات غنائية وعرض مسرحي ومعرض تشكيلي.
وجال د. الطويسي أركان المهرجان وأجنحته، ليلقي بعد ذلك مدير المهرجان أيمن سماوي كلمة تناول فيها أهمية المهرجان وخصوصيته بما يحمل من رسالة التاريخ والحضارة والانفتاح، لافتاً أن المهرجان يسعى إلى تكريس التنوع والتوازن والتجديد في الفعاليات الفنية والثقافية، والاهتمام بالعائلة الأردنية.

وألقى رئيس البلدية هويشل العكروش كلمة تناول فيها جهود البلدية في دعم المهرجان،.
وتحدث مدير فرقة السمسمية عن العقبة وتراثها وفنونها، ليقدم فرقة السمسمية فقرات من فنونها الموسيقية وأغاني البحر.
وكانت تزينت شوارع المدينة وساحاتها والطرق المؤدية البلدة القديمة - موقع الفعاليات، والميادين بيافطات مفعمة إلى الترحيب بسمو ولي العهد راعي المهرجان. واستكملت إدارة المهرجان وبلدية الفحيص والمتطوعين من أبناء المدينة كامل الاستعدادات للاحتفال باليوبيل الفضي للمهرجان.

رفعت العلان، (الرأي)

7/8/2016