الطويسي: الإسلام الحقيقي هو المبني على التعددية

قال وزير الثقافة الدكتور عادل الطويسي، إن الإسلام الحقيقي هو المبني على التعددية والتنوع الثقافي دون إقصاء لأي ثقافة.
وأضاف خلال حفل توقيع مذكرة تفاهم لمشروع "ثقافتنا فخرنا" بين وزارة الثقافة وكلا من فريق التطوير المجتمعي للحي الجنوبي في المفرق ومشروع (USAID)  للمشاركة المجتمعية، أن افتخارنا بثقافتنا لا يعني إلغاء ثقافة الآخر وإنما هو مشروع للتطوير والتحديث ونشر للثقافة المعتدلة والهادفة.
وأكد الطويسي أن مجتمع محافظة المفرق تأثر ثقافيا باللجوء السوري من جملة التأثيرات التي تركها على المجتمعات المحلية في المحافظة وهو ما يستدعي العمل على استراتيجية الاندماج الثقافي والتعامل مع اللجوء السوري كنسيج متجانس.

و قدم الطويسي شكره لكافة الشركاء في محافظة المفرق العاملين على هذا المشروع الهام ومن بينهم الـ(USAID) للمشاركة المجتمعية ومنظمة المجتمعات العالمية (Global Communities) على الجهود التي يبذلونها في مجال دعم المملكة في كافة القطاعات.

ويهدف هذا المشروع بحسب مدير مديرية ثقافة المفرق فيصل العجيان السرحان، إلى زيادة التكاتف والوحدة المجتمعية من خلال برامج ثقافية لإعادة إحياء دور المؤسسات الثقافية في المنطقة.

وأبدى السرحان استعداده كمدير لمديرية ثقافة المفرق تقديم كافة التسهيلات إلى أي نشاط ثقافي من شأنه إعلاء المكانة الثقافية للمحافظة بين مدن المملكة كافة.

ممثلة مشروع الـ (UASID) للمشاركة المجتمعية أكدت على أن هذا المشروع يهدف أيضا إلى تفعيل البرامج الثقافية المتنوعة في المفرق وتحسين استجابة مختلف الهيئات الثقافية لهذه المتطلبات والتي تعتبر من أدوات تعزيز التماسك المجتمعي للنسيج الاجتماعي في مختلف شرائح المحافظة.
وأكدت أن فريق التطوير المجتمعي سيقوم بالتعاون مع مديري ثقافة المفرق والهيئات الثقافية الفاعلة ببناء قدرات الهيئات الثقافية على مهارات الدمج والتواصل المجتمعي، لافتة أن الفريق سيقوم بتصميم وتنفيذ برامج ثقافية تستهدف الأطفال واليافعين من كلا الجنسين بهدف تجذير ثقافة قبول الآخر والابتعاد عن العنف المجتمعي ومكافحة الآفات السلبية المنتشرة بين الشباب ولا سيما المخدرات.
وأكد ممثل (Global Communities) في الأردن استعداد المنظمة تقديم كافة أشكال الدعم للقطاع الثقافي في المفرق بالتعاون مع الشركاء.
وأشار إلى أهمية هذا المشروع الذي سيعمل على الاندماج الثقافي ويغني الحركة الثقافية في المفرق ويفعلها بالشكل الذي يحقق الأهداف المرجوة والتي بالنهاية تصب في مصلحة الأردن بشكل عام.

توفيق أبوسماقه، (الرأي)

7/8/2016