مذكرة تفاهم بين الأردن والصين لإنشاء مركز ثقافي صيني بعمان

وقّع وزير الثقافة الدكتور عادل الطويسي مع نظيره الصيني "لوه شوقانغ" في بكين أمس ، مذكرة تفاهم لإنشاء المركز الثقافي الصيني بعمان، في سياق حضوره فعاليات المعرض الثقافي الدولي لطريق الحرير، الذي يلقي الطويسي كلمة فيه عن التنمية الثقافية في الأردن ضمن ندوة آليات جديدة للتبادل والتعاون الثقافي بين بلدان طريق الحرير.
وجاءت المذكرة رغبةً من الوزارتين في مواصلة تعزيز التبادل والتعاون الثقافي لتعميق التفاهم المتبادل وأواصر الصداقة بين شعبي البلدين.
وستقوم وزارة الثقافة في جمهورية الصين الشعبية بإنشاء مركز ثقافي في عمان، يعمل على تقديم برامج ثقافية ذات جودة مفتوحة على وجه العموم، ويقوم على تعاون ودي مع شركائه، ويلتزم بالقوانين والأنظمة الأردنية في إنشائه وتشغيله، مثلما يعمل الجانب الأردني على توفير التسهيلات المتعلقة بإنشاء هذا المركز وتشغيله، ليتم تحديد التفاصيل المتعلقة بإنشائه عبر المشاورات بعد التوقيع على مذكرة التفاهم.
ويخضع إنشاء المركز الثقافي الصيني في الأردن لمبدأ المعاملة بالمثل بين البلدين، وتدخل مذكرة التفاهم حيز التنفيذ من تاريخ التوقيع عليها.
وبُحثت خلال اللقاء سبل تطوير العلاقات الثقافية الثنائية وتفعيلها لتعزيز العلاقات الخاصة، التي يصادف في العام المقبل مرور أربعين عاماً على انطلاقها. كما وجه وزير الثقافة الأردني الجانب الصيني بضرورة المشاركة في مدن الثقافة الأردنية التي تقام كل عام.
وتشتمل زيارة الطويسي الاطلاع على أهم المعالم الثقافية والتراثية الصينيّة، كالقرية الأولمبية والمركز الوطني للفنون الأدائية، والقصر الامبراطوري، والمتحف الوطني الصيني والمعبد السماوي، قبيل حضور المعرض الذي تنظمه وزارة الثقافة الصينية، ومحافظة مقاطعة قانسو، وهيئة إدارة الاعلام والمطبوعات والإذاعة والتلفاز والسينما، وهيئة السياحة الوطنية، ومجلس الترويج للتجارة الدولية في الصين.
يشار إلى أن المعرض الذي يحضره قادة دول، ووزراء ثقافة ووزراء سياحة واتصالات من دول على "طريق الحرير"، وبعثات دبلوماسية صينية، وقادة منظمات دولية مهتمّة، يهدف إلى إيجاد فرصة لتعزيز العلاقات بين الشعوب، وبناء استراتيجية للثقة المتبادلة، ومناقشة سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الواقعة على طريق وحزام الحرير.
وزارة الثقافة الصينية قالت إنه ستقام عروض لفرقة صينية ومعرض للتراث العام القادم بمناسبة عيد الربيع الصيني.
وسيشارك في فعالياته حوالي 83 وفداً من 74 دولة، و4 منظمات دولية من UNESCO, UNWTO, EU Parliament and CICA، إضافةً إلى 9 قادة دول وحوالي 42 وزير ثقافة من مختلف دول العالم.
وحضر التوقيع من الجانب الأردني سفير المملكة يحيى القرالة والقنصل الأردني في بكين، ورولا عواد مديرة العلاقات الثقافية الدولية والعامة، وحسام علاونة مدير مكتب وزير الثقافة، ومدير المراسم د. يوسف خطايبة، ومن الجانب الصيني مديرة العلاقات الدولية ومدير علاقات غرب آسيا.

(الغد)

19/9/2016