انطلاق فعاليات المهرجان الثقافي الرابع لمركز الأميرة سلمى للطفولة
14 / 09 / 2015

برعاية مندوب وزيرة الثقافة أمين عام الوزارة مأمون التلهوني انطلقت في مركز الأميرة سلمى للطفولة في الزرقاء يوم الاثنين 14/9/2015 فعاليات المهرجان الثقافي الرابع.
وتشتمل فعاليات المهرجان الذي يستمر أربعة أيام على عرض مسرحية "عبالي أفرح أمرح أتعلم"، ومسابقتي رسم وقصة قصيرة للأطفال، وورشة خط عربي وورشة تنفيذ رسم، إضافة إلى عروض فنية وغنائية ودبكات شعبية وفقرات ترفيهية ورسم على وجوه الأطفال.
وقال مدير الثقافة رياض الخطيب، "إن المهرجان يرمي الى التنوع والشمول في كل ما يتعلق بالطفل، سواء على صعيد كـِتابه، أو أدبه، أو نقده، أو عروضه المسرحية أو مسابقاته الفنية والقصصية"، مشيرا إلى أنه مهرجان جامع للجمال بأبعاده الأدبية والفنية.
وأشار أن المهرجان يغوص في النقد والتحليل، ويحقق التواصل بين الأطفال وأدباءهم وفنانيهم، بهدف تعزيز المشاركة الجماعية بين الصغار والكبار والارتقاء بالذائقة الأدبية والفنية.
واشتملت فعاليات اليوم الأول على عرض فني راقص لأشبال فرقة بني معروف، فيما قدم أطفال دورة الموسيقى بالمركز وصلة غنائية، وألقت الطفلة دعاء الخضور قصيدة بعنوان "ارفع الشاهد"، كما عُرض على مسرح المركز اسكتش مسرحي بعنوان "لا تطلقوا العيارات النارية".
وتبع فعاليات اليوم الأول محاضرة للقاص سعادة أبو عراق بعنوان "راهن أدب الطفل العربي"، تحدث فيها عن أبرز كتاب القصة والشعر للأطفال وملامح أدب الطفل في الأردن.

ولفت أبو عراق إلى عدم وجود مسرح مختص بالطفل والافتقار لأدب الخيال العلمي، مبينا أن معظم الكتابات الموجهة للأطفال من قصة ومسرح وشعر ذات طابع مباشر ووعظي وإرشادي خالية من عناصر الجذب والتشويق .

(بترا)

14/9/2015