معرض "جيل المستقبل".. مواهب واعدة في الرسم
28 / 04 / 2015

تحت عنوان "جيل المستقبل" دُشّن المعرض السنوي السابع الذي تقيمه الفنانة التشكيلية جمان النمري لطلبتها، مساء الأحد 26/4/2015، في غاليري 14 للفنون، وسط جمع من اليافعين والعائلات.

المعرض، الذي افتتحته الفنانة هند الشريف ناصر والذي يستمر حتى الثلاثاء 28/4/2015، ضم لوحات عدة لأطفال يتلقّون دروساً فنية في مرسم بيت اللويبدة، من بينهم سما الناظر وشقيقتها نور. تقولان أنهما كانتا تتلقيان الدروس على مدار أشهر في مرسم بيت اللويبدة التابع للفنانة جمان النمري، لتتمخض تلك الجهود عن اللوحات المشاركة في المعرض.
يقول والدهما سمير الناظر "تلقّت كل من سما ونور دورتين لدى جمان، وكنت أشهد كيف تتطوّر لديهما تقنية الرسم واستخدام الألوان"، مضيفاً "فخور بهما وأجد أن ثقتهما بنفسيهما قد زادت".
بدورها، تقول ريم الإفرنجي عن ابنها عبد السميع الإفرنجي "لقد أسهم انخراط ابني في دروس الرسم في تعزيز مهاراته في التواصل، لا سيما أنه يعاني من بعض التأخر"، مكملة بأن عاماً ونصف العام من تلقّي تلك الدروس قد أظهر الفرق واضحاً "بات الآن يرسم أشكالاً ويستخدم الألوان بطريقة أفضل بكثير".
تقول الفنانة جمان النمري "لا أكاد أجد وصفاً كافياً للتعبير عن حجم فخري بطلبتي. لقد بدأت معهم مرسم بيت اللويبدة بفكرة بسيطة، وها أنا أجده الآن يكبر بهم وبأعمالهم الفنية".
وتضيف "لولا شغف هؤلاء الأطفال بالفن، ورغبتهم بتلقّي مزيد من الدروس وتقنيات الرسم، ولولا طموحهم ومثابرتهم، لما كان لهذا المعرض أن يكون".
يُذكر بأن الطلبة المشاركين في المعرض هم: آدم نصار وأسار نصار وإسكندر حبش وبيتر النمري وتارة الناصر وجاك النمري وجميل بقاعين وجود الغول وجود بقاعين وجود زوايدة ودانيال امسيح وراما بقاعين وراما سبانخ ورانا بطشون وسالم حبش وسلاف هلسة وسما الناظر وسوار الشامي وسيف جلال وصبا فاخوري وطيبة فرج وعبد السميع الفرنجي وفرح عويس وفريد بغنم وفينيسيا سويدان وكرم الشامي وكريم سبانخ وكيرة بغنم وليث نحاس ومايا عبود ومريان مشربش ونديم زريقات ونور الناظر وهلا هلسة وهناء مقدادي وعدي بركات وورد بركات.

 (الدستور)

28/4/2015