فعاليات مسرح الخميس تستمر بعرض أفلام أردنية
12 / 02 / 2017

تستمر فعاليات مسرح الخميس الذي أطلقته مديرية الفنون والمسرح التابعة لوزارة الثقافة الخميس الماضي بتقديم أفلام أردنية قصيرة عدة تلامس الواقع المحلي للناس، على مسرح أسامة المشيني في جبل اللويبدة.

وضمن فعاليات مسرح الخميس، تم عرض فيلم "هي أختك" للمخرج علاء ربابعة الحاصل على الجائزة الذهبية لأفضل مخرج، وجائزة أفضل ممثلة لـ تحرير القريوتي في مهرجان الفيلم الأول.

وتدور أحداث "هي أختك" حول عائلة مكونة من أب متسلط وأربعة إخوة ذكور واحد فقط متزوج والباقي عزاب وبينهم أماني أختهم الوحيدة التي تجاوز عمرها الثلاثين عاما، ويسلط الفيلم الضوء على الصراع الداخلي الذي تعيشه أماني بسبب الأعراف والعادات التي حرمتها حقوقها العادية وبين تصرفات إخوتها وأبيها المتسلط المنافية لتلك الأعراف والتي تتحكم بها أهواؤهم ونزواتهم ونزعتهم الذكورية الخالصة.

وتعيش أماني في بيت لا يعرف شيئا عن المرأة الا أن تكون أداة للطبخ والغسيل وتفريغ الغضب، عانت وحدها تقلباتها الجسمانية والهرمونية والنفسية، عشرون عاما تستجدي لحظة حنان يبديها معتبرين أن الابتسامة في وجه يتيمة دلعا يفتح باب الريح، اليوم هو موعدها الثاني مع النسيان الطوعي، بشريط حياتها التي كانت ستتبدل صوره كثيرا، فقط لو أنها كانت أختهم.

والفيلم من تأليف حنان الشيخ، وتمثيل تحرير القريوتي ومحمد المجالي وأنور خليل وهيفاء الآغا وعبير اللحام ومحمد أبو سليم ومعتصم البيك وأسيل هواري وصدام المجالي وشادي الزيادين.
وضمن فعاليات مسرح الخميس في أسبوعه الثاني، عرض فيلم للمخرج السينمائي سيف الساحر بعنوان "السلم والحيوان"، وهو فيلم روائي قصير نفذ بدعم من وزارة الثقافة ضمن فعاليات مهرجان الفيلم الأردني القصير، وبمجهود طاقم عمل من الشباب المبدعين.
وفيلم "السلم والحيوان" يمثل المنحنيات التي تشكل طريق الفنان الأردني في أول حياته تجعله ينطلق إلى الشكل الكوميدي الذي يعبر عنه هذا الفنان وفي حالة افتراضية لبداية مراحل من يدخل وسط الفن فإن آماله وأحلامه سرعان ما تتبدد كغيمة لم تكن مصحوبة بالأمطار أصلا، فتأخذه رياح الصبر إلى جهة ويرمي به هدفه إلى جهة أخرى، "السلم والحيوان" هو حالة فنتازية واقعية مستوحى من قصص واقعية.

وقام بدور البطولة الفنان المسرحي عدي حجازي برفقة باقة من الفنانين، وهم الفنان محمد الإبراهيمي وإبراهيم أبوالخير مدير إنتاج الفيلم، بالإضافة إلى مجموعة مميزة تمثلت في كل من عبد الرحمن عاشور، باسلة علي، ناصر أبو باشا، سناء اللحام، ريناد ثلجي كممثلين.
كما عرض فيلم وثائقي عن مدينة العقبة وما تحمله من وجهة سياحية مميزة للأردن، وفيلم وثائقي عن صناعة بيت الشعر.
وقال مدير مديرية الفنون والمسرح، المخرج محمد الضمور "إن مشروع فعاليات مسرح الخميس هذا الذي يقدم مفرداته مساء كل خميس على مسرح أسامة المشيني، يمثل خطوة مهمة نحو تحقيق فكرة إقامة فعاليات مسرحية بشكل دائم على مدار العام، بهدف إشاعة ثقافة الفرح والتواصل المستمر مع جمهور المسرح عبر أربعة مواسم فنية متنوعة".
وأضاف أن الأعمال الفنية التي ستقدم في "مسرح الخميس" ستكون انتقائية وسيتم اختيارها بعناية من خلال لجنة تم تشكيلها لهذه الغاية؛ حيث ستكون انطلاقة هذه الفعاليات كل يوم خميس عند الساعة السابعة مساء.

معتصم الرقاد، (الغد)

12/2/2017