(ضوء القمر) فيلم عن معاناة زنوج أميركا يظفر بجائزة الأوسكار الكبرى
28 / 02 / 2017

 

ظفر فيلم "ضوء القمر" بثلاث من جوائز الأوسكار من بينها جائزة أفضل فيلم، وهي أهم جوائز الأوسكار، بالإضافة الى جائزتي أفضل ممثل في دور مساعد للممثل مارشالا علي، وأفضل سيناريو مقتبس.
وجاء فوز فيلم "ضوء القمر" الذي تدور قصته عن صبي أسود فقير يواجه مشكلات، بالجائزة الكبرى، مخالفا لتوقعات كثير من النقاد والمتابعين للحفل الذين كانوا على قناعة ان الجائزة الكبرى في الحفل ستذهب الى الفيلم الاستعراضي "أرض لا لا"، خاصة بعد أن رشح لأربع عشرة من جوائز الأوسكار هذا العام.
وحصل فيلم "أرض لا لا" المرتبة الأولى في عدد جوائز الأوسكار لهذا العام حيث نال ست جوائز شملت جوائز أفضل مخرج للمخرج داميين تشازيل وأفضل ممثلة في دور رئيسي للممثلة إيما ستون وجوائز أفضل تصوير وموسيقى تصويرية وأغنية وتصميم إنتاج، كما ذهبت جائزة أوسكار لأفضل فيلم رسوم متحركة للفيلم المعنون "زوتوبيا"، في حين قطف الفيلم الايراني "البائع" للمخرج أصغر فرهدي جائزة أفضل فيلم أجنبي.
ويؤكد الباحث والناقد السينمائي الأردني محمود الزواوي أن جوائز أوسكار هذا العام حملت مفاجآت عديدة سواء على صعيد أسماء الأفلام أو ما تخللها من أحداث حيث غاب صناع الفيلم الفائز بجائزة أفضل فيلم أجنبي عن الحضور لتسلم الجائزة، لافتا  أن وجود رئيس أميركي جديد في البيت الأبيض ألقى بظلاله على حفل وجوائز الأوسكار لهذه السنة.
وأوضح الزواوي صاحب موسوعة السينما الأميركية التي بدأ نشرها في أجزاء منذ عقد من الزمان، أن حفل توزيع جوائز الأوسكار يحتل سنويا مركز الصدارة في عدد المشاهدين والمتابعين والمهتمين حول العالم، ويقدّر عدد مشاهديه فقط على شاشات التلفزة بنحو يزيد عن مليار ونصف شخص، كما أن الجائزة تعتبر أهم وأشهر الجوائز السينمائية بالعالم.

(بترا)

28/2/2017