"عُليا جرش" تؤكد أهمية الدور الثقافي والحضاري والسياحي للمهرجان
22 / 03 / 2017

أكدت اللجنة العليا لمهرجان جرش للثقافة والفنون، أهمية استمرارية انعقاد المهرجان ودوره الحضاري والثقافي في تحقيق الأهداف السياسية والثقافية تأكيدا للدور الطليعي للأردن بقيادة جلالة الملك وتوجيهاته السامية التي استطاعت أن تقدم للعالم نموذجا أردنيا يحتذى كواحة للأمن والاستقرار وبيئة آمنة وجاذبة وحاضنة للإبداع العربي والإنساني.
وأشارت اللجنة خلال اجتماعها الدوري أن المهرجان في دورته للعام الحالي شهد نقلة نوعية على أكثر من صعيد وبالأخص فيما يتعلق بالبرامج والفعاليات الثقافية والفنية، وبمستويات المشاركة المحلية والعربية والعالمية وكذلك بما يتعلق باستضافة فنانين وشعراء وفرق محلية وعربية وأجنبية.
وأكدت اللجنة أن المهرجان مكمل للمشروع الوطني الثقافي الأردني بما يحمل من فكر وسطي وتعددي مؤمن بالآخر ويحمل القيم الوطنية الأردنية التي تتيح المجال لحرية الرأي والإبداع والتعبير.
ونوهت اللجنة إلى الدور الذي يلعبه المهرجان سنويا في دعم الحركة السياحية، والدور الريادي للمهرجان في جذب السواح العرب والأجانب والترويج للأردن عربياً وعالمياً.
وأشادت اللجنة بالدور الذي تلعبه المؤسسات الوطنية المختلفة بحماسة وتفاعل لإنجاح المهرجان الذي تحول إلى تقليد ثقافي وحضاري وإنجازاً أردنيا بامتياز.
وأشارت إلى دور القوات المسلحة الأردنية والمؤسسات الراعية ووسائل الإعلام المختلفة والأهالي لاحتضانهم المهرجان وسعيهم لإنجاح فعالياته، كما أشادت بدور الأجهزة الأمنية في نشر الطمأنينة والأمان كعنوان للأردن.
كما تم خلال اللقاء وضع ملامح أولية بميزانية المهرجان الدورة للدورة الحالية والتأكيد على دور هيئة تنشيط السياحة في ترويج وتسويق المهرجان محلياً وعربياً وعالمياً.
كما يشمل البرنامج برامج وعروضا فنية وموسيقية من نقابة الفنانين الأردنيين والفرق الشعبية والفلكلورية .
ويتضمن البرنامج عروضا موسيقية وفلكلورية من فلسطين وبرنامج الفنانين والنجوم العرب والأكاديمية الدولية الشركسية والفرق الموسيقية العالمية والعربية يتم التعاقد معها من خلال المهرجان أو من خلال التبادل الثقافي، إضافة إلى برامج الحرف والصناعات الغذائية التقليدية والمنتجات الريفية.

(بترا)

22/3/2017