بدء فعاليات عمان عاصمة للثقافة الإسلامية منتصف الشهر المقبل
28 / 03 / 2017

 

تواصل وزارة الثقافة استعداداتها لبدء فعاليات عمان عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2017 بشكل موسع، إذ قررت اللجنة الوزارية اعتماد السادس عشر من الشهر المقبل موعدا رسميا لحفل الافتتاح الذي سيقام في المركز الثقافي الملكي، كما جرى اعتماد الشعار الرسمي لهذه الاحتفالية.

وتتضمّن الفعاليات العديد من الأنشطة الثقافية والفكرية والفنية المتنوعة التي تعنى بالجوانب الثقافية وتسلط الضوء على ما تحتويه الحضارة الإسلامية من تقدّم في المجالات المختلفة وإقامة المؤتمرات والمحاضرات العلمية والأدبية والجلسات الحوارية التي تهدف إلى إثراء المجتمع العربي والإسلامي.

وقال وزير الثقافة، رئيس اللجنة الوزارية للاحتفالية نبيه شقم إن المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (ايسيسكو) اختارت مدينة عمان عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2017 ضمن مشروع العواصم الثقافية الإسلامية تعبيرا عن المكانة التي يحظى بها الأردن كنموذج للإسلام الوسطي المعتدل في وجه الغلو والتطرف، وما تزخر به المملكة من إرث وتنوع حضاري إسلامي.

وأضاف أن عمان من المراكز المهمّة في الأنشطة الثقافية الإسلامية، والحوارات الحضارية الإسلامية لما تتمتّع به من انفتاح على العصر، ورؤية إسلامية حضارية تقوم على الفهم العميق لرسالة الإسلام العظيمة في إعمار الأرض، ونبذ العنف، وتبني الخطاب المتسامح.

وأشار شقم إلى أن الاحتفاء بعمان عاصمة الثقافة الإسلامية يأتي استتباعاً للعديد من المبادرات التي تبناها الأردن ولتُكْمِلَ عمانُ رسالتها وتُكمل مسيرتها في التعريف بالإسلام الصحيح، وتنقل صورته نقلا يُزيل ما يحاول الظلاميون رسمه من صور متطرفة، وفرصة طيبة للأشقاء العرب والمسلمين للاطلاع على الحياة الثقافية في عمان، في كل المناحي الثقافية، والاطلاع على التجربة الثقافية الأردنية، واطلاع الأردنيين على التجارب الثقافية للدول الإسلامية الشقيقة.

وقال رئيس المكتب التنفيذي وأمين سر اللجنة الوزارية الدكتور أحمد راشد أن برنامج الاحتفالية يشتمل على العديد من النشاطات الثقافية التي تقوم عليها الوزارة، بالتعاون مع عدد من المؤسسات الرسمية والأهلية، إضافة إلى برنامج متكامل يقام في كل المحافظات تشرف عليه لجان مختصة من كافة الوزارات المعنية .

وأوضح ان اللجنة الوزارية أقرت برنامج متكامل خاص لإصدارات يتضمن مواضيع مثل: المعالم الدينية في الأردن، والأردن بوابة الفتح الإسلامي ومتحف الحضارة الإنسانية، والفنون في العالم الاسلامي، والفكر الإسلامي والنهضة، ورواد الفكر المعاصر ودورهم التنويري، والعالم الإسلامي من منظور حديث، ومنظومة القيم الإسلامية.

ويهدف مشروع العواصم الثقافية الذي أقرته المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" إلى نشر الثقافة الإسلامية وتجديد مضامينها وإنعاش رسالتها وتخليد الأمجاد الثقافية والحضارية للمدن التي تختار كعواصم ثقافية إسلامية بالنظر لما قامت به في خدمة الثقافة والآداب والفنون والعلوم والمعارف الإسلامية، وتقديم الصورة الحقيقية للحضارة الإسلامية.

كما يهدف إلى تعزيز الحوار بين الثقافات والحضارات وإشاعة قيم التعايش والتفاهم بين الشعوب واستثمار العطاء الثقافي التاريخي لهذه العواصم، في بناء الحاضر والمستقبل على المبادئ المستلهمة من الحضارة الإسلامية، التي هي إرثٌ مشتركٌ للإنسانية جمعاء، على اختلاف شعوبها، وتباين أجناسها، وتعدّد مشاربها الثقافية، وتنوّع عناصرها الفكرية وخصوصياتها الحضارية.

وتضم اللجنة الوزارية، إضافة إلى وزارة الثقافة، وزارات الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، والسياحة، ووزارة التربية والتعليم، والتعليم العالي، وأمانة عمان الكبرى.

 

(بترا)

27/3/2017