ثقافة جرش" تطلق حزمة من الفعاليات والبرامج الثقافية"
16 / 04 / 2017

 

احتفاء بعمان عاصمة الثقافة الإسلامية أعدت مديرية ثقافة جرش خطة سنوية تتضمن العديد من البرامج والأنشطة والفعاليات المتنوعة التي تتناسب مع الاحتفالية كباقي محافظات المملكة.

"الدستور"، التقت مدير ثقافة جرش السيد عقلة القادري، وسألته عن خطة المديرية بمناسبة هذه الاحتفالية، والبرامج التي تم تنفيذها والتي سيتم تنفيذها فقال: لما لهذه المناسبة من أهمية كبيرة واختيار عمان عاصمة للثقافة العربية الإسلامية، لهذا العام إنما يعكس الأهمية التاريخية عبر العصور لعمان الأمن والأمان، وللأردن أرض الأمجاد والتاريخ والتي احتضنت أرضها مقامات الصحابة كجعفر وعبد الله بن رواحه وأبي عبيدة، وتزين تاريخها بأن كانت مفصلاً لكثير من المنعطفات التاريخية، فشهدت معركة مؤتة واليرموك وغيرها، وشهدت قلاعها كقلعة الكرك وعجلون انطلاقة تحرير الأقصى، ومازال الأردن يمضي قدما في الدفاع عن الإسلام والمسلمين ولعل الإعمار الهاشمي للمسجد الأقصى خير شاهد ودليل ، ونحن إذ نستمد رؤيتنا من أفكار الملك عبد الله الثاني ابن الحسين في الدفاع عن الإسلام ورسالته السمحة وإبراز أهمية الحوار والتسامح واظهار صوت الاعتدال، فقد أعددنا برامج وفعاليات متعددة ومتنوعة، ولتحقيق العدالة في توزيع المكتسبات الثقافية فقد تم توزيعها على مناطق المحافظة لتدخل إلى بلداتها وريفها.

وأضاف القادري: انطلقت الفعالية الأولى في شهر آذار الماضي بمشروع أخذ إطاره العام «الثقافة الأمنية والأمن الثقافي»،، وبدأ بمحاضرات تناولت: «محاربة الإرهاب والتطرف»، تحدث فيها سعادة النائب السابق الشيخ سليمان السعد في منتدى الكتة الثقافي لتكون باكورة انطلاق تنفيذ الخطة المعدة، ولما للغة العربية من أهمية كبيرة فإننا في شهر نيسان الحالي بصدد تنفيذ دورة في «الخط العربي»، يقدمها الخطاط عبد العزيز الحمصي لمجموعة من المهتمين تبين أهمية الخط وكيفية إجادته بأنواع الخطوط المعروفة، كما يتضمن شهر نيسان ورشة أفكار إبداعية لمجموعة من الطلبة تشمل مجموعه من المحاور هدفها صقل المعرفة وتنمية التفكير الإبداعي.

وأشار قائلا: وفي شهر آيار المقبل، سيتم عمل معرض «تصوير فوتوغرافي»، يعرض لتاريخ الأردن قديما وحديثا مبيناً التطور الكبير الذي شهدته المملكة في عهد الهاشميين، وفي شهر حزيران المقبل، يحل علينا الزائر الكريم شهر رمضان المبارك ولقدسية هذا الشهر المبارك سيتم عقد محاضرة بعنوان: «أهمية التعليم الديني»، ومحاضرة بعنوان: «الإسلام مواقف مضيئة»، إضافة إلى مجموعه من الدروس على مدار الشهر ستعقد كحلقات في المساجد، وفي شهر تموز المقبل، تطل علينا عمان من خلال أبيات من الشعر وقصائد منظومة رتبت بقوافي وبحور شعرية لشاعر الأردن الكبير حيدر محمود بعنوان: "عمان في شعر حيدر محمود"، يقرؤها مجموعة من الشعراء وستكون ابنة الشاعر إسراء حيدر إحدى المدعوات للمشاركة بالأمسية، مشيرا إلى أنه سيتم عقد محاضرة بعنوان: «عمان عبر التاريخ»، لأحد أساتذة التاريخ المتخصصين.

وكما بيّن القادري: أنه في شهر آب المقبل،  سيتم عقد ورشة «فسيفساء خزفي لعمان»، يشارك فيها مجموعة من الحرفيين في الجمعيات الحرفية في المحافظة.

وللشاعر الراحل الذي تغنى بعمان «عمان يا حنا على حنا»، سيكون لنا وقفة مع شعره في شهر أيلول  بعنوان: «قراءات في شعر حبيب الزيودي»، يشارك فيها شعراء من محافظة جرش ويرافق الأمسية معزوفات على العود، أما  شهر تشرين أول المقبل، سيتم عقد محاضرة بعنوان: «المخدرات آفة المجتمع»، يقدمها مجموعة من إدارة مكافحة المخدرات، كما سيتم عرض مسرحية بالتنسيق مع إدارة العلاقات العامة في الأمن العام لتوعية الشباب من هذه الآفة الخطيرة.

وختام برامجنا سيكون بعقد دورة الفسيفساء لذوي الاحتياجات الخاصة في مقر جمعية المكفوفين باعتبارهم عنصراً مهما في المجتمع في شهر تشرين الثاني.

(الدستور)

16/4/2017