مشاركة أردنية متميزة في مهرجان الشارقة القرائي للطفل
26 / 04 / 2017

 

تتواصل المشاركة الأردنية في الدورة التاسعة لمهرجان الشارقة القرائي للطفل الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب ويستمر حتى 29 نيسان الجاري، وذلك من خلال المسرحية الأردنية "نجيبة والسوسة العجيب" وهي من تأليف وإخراج الكاتبين محمد جمال عمرو ويوسف البري، وإنتاج مركز زها الثقافي، وتشارك فيها الطفلات: جوان سويدان، وملاك المساعدة، وكنده العتوم.
وتسعي المسرحية إلى توعية الأطفال حول العناية بالأسنان، واتباع التوجيهات الإرشادية في قالب كوميدي شيق، وتتخللها أغنيات تخدم فكرة المسرحية الرئيسية وترسخها وسط أجواء من الكوميديا. وتنتهج المسرحية أسلوب محاكاة خيال الطفل من خلال تكوين شخصيات المسرحية من الدمى، وهي "نجيبة"، "الأم"، و"السوسة العجيبة". حيث تعتمد فكرة المسرحية على تعليم الطفل كيفية الحافظ على الأسنان وعدم الإفراط في تناول الحلوى بأسلوب مشوّق وسط مَشاهد عالية المستوى تصوّرها ثلاث دمى صوفية. رغم أن المسرحية توعوية، إلا أنها لم تغفل الجانب التحليلي والمساحة التأويلية التي تتيح للطفل الاستنتاج، كما إنها راعت بأسلوبها وجملها القصيرة ولغتها الميسرة المضبوطة بشكل دقيق، أن تكون سلسة على أذن الطفل قريبة من قلبه.
كما تشارك الكاتبة الأردنية هيا صالح في فعاليات المهرجان، إذ تقدم محاضرة حول النص الأدبي بوصفه منبعاً إبداعياً لا ينضب، وذلك في السادسة من مساء يوم الخميس المقبل في المقهى الثقافي. وتتناول في المحاضرة الإصدارات الموجهة للطفل، التي تتسم بالابتكار من حيث الشكل وبالقدرة على إدماج القراء ضمن الحيز المناسب كي يعبّروا عن أنفسهم ومواهبهم، بخاصة إذا كانت هذه الإصدارات ذات طبيعة تفاعلية تختبر المعلومة وتدعو للممارسة العملية بالاشتغال الفني خلال أجزاء محددة من الإصدار، وهو ما يساهم في اتساع رقعة التعبير وامتداد أفق الإبداع بين المؤلف والقارئ.
كما تشارك صالح في ندوة بملتقى الكتاب في السادسة من مساء الجمعة المقبل، إلى جانب الكاتبة الأميركية آمي بلوم، والكاتبة القطَرية أسماء الكواري، حول "كيف تُحكى الحكاية". إذ يتم إلقاء الضوء على طبيعة وسمات الحكّاء الناجح، وكيف يمكنه أن يقول الحكاية ويمثّلها ويعرضها بالطريقة التي تبهر الأطفال وتدهشهم، وفي الوقت نفسه تخلق مناخاً صحّياً كي يتجاوب الطفل مع مضمونها وتفاصيلها بما يحقق له المتعة المعرفية.
وتوقّع صالح كتابها الموجّه للطفل "لا أخربش أنا أرسم" الصادر عن دائرة الثقافة في حكومة الشارقة والذي رسمت لوحاته الفنانة العراقية سُرى غزوان، في الحادية عشرة والنصف من صباح يوم الخميس المقبل في ركن التواقيع بالمهرجان. كما توقّع كتابها "لماذا أحب القراءة" الذي رسم لوحاته الفنان السوري هشام سليمان، في جناح دار الحدائق بالمهرجان في الساعة الرابعة من مساء يوم الجمعة المقبل.
وتلتقي صالح مجموعة من الأطفال وطلبة المدارس في حوارية مفتوحة ضمن برنامج "ملتقى الكتاب"، في العاشرة من صباح الخميس المقبل.

(الستور)

نضال برقان

26/4/2017