وزير الثقافة يكرم الفنانة التشكيلية عالمة العبداللات
04 / 05 / 2017

 

برعاية وزير الثقافة نبيه شقم أقامت رابطة التشكيليين الأردنيين في المركز الثقافي الملكي، مساء الثلاثاء 2/5/2017، حفلا تكريميا للفنانة التشكيلية عالمة العبداللات.

وتعتبر الفنانة العبداللات التي تجاوزت الـ (70) عاما، من الرعيل الأول من الفنانين التشكيليين الذين اهتموا بالجانب الأكاديمي، إضافة إلى الجانب التطبيقي من خلال دراستها في كلية ليونارد دافنشي القاهرة، وبكلية باترسون ومعهد بوب روس وكلية نورث لايت في امريكا، كم أنها ما زالت في قمة عطائها الفني وترسم بشكل يومي حتى الآن.

واشتمل الحفل الذي أقيم بالتعاون مع جمعية الرعاية اللاحقة وحضره أمين عام وزارة الثقافة هزاع البراري على افتتاح معرض استعادي للفنانة التشكيلية العبداللات في قاعة فخر النساء زيد يتضمن 40 لوحة تشكيلية تصور البيئة المحلية بأسلوب واقعي تسجيلي لا يخلو من الانطباعية والتأثيرية، ويتمرد على النمطية، ويتميز بإخلاصه للمكان الذي يرتبط بالذاكرة وعبق التاريخ.

وقال رئيس رابطة التشكيليين الأردنيين حسين نشوان إن هذا المعرض يجمع تجربة الفنانة عالمة العبداللات منذ تجربتها الأولى مطلع الثمانينيات وحتى اليوم ويبين المراحل التي عملت عليها في استعادة فكرة المكان الأول، مضيفا أن الفنانة العبداللات من الرعيل الأول الذين اشتغلوا على اللوحة التشكيلية التي تسطر الجمال، لذا فإنها تستحق التكريم على عطائها المستمر سواء من خلال هذا المعرض ومن خلال الندوة العلمية التي تعقدها الرابطة بمشاركة عدد من المختصين والنقاد.
وفي حفل التكريم سلّم وزير الثقافة درع رابطة التشكيليين للفنانة العبداللات.

والعبداللات من مواليد جرش عام 1942، وهي عضو رابطة التشكيليين الأردنيين، عرضت أعمالها في عدد من الدول العربية والأجنبية، ولها مقتنيات في متاحف نيويورك وباريس، وأقامت 21 معرضا خاصا، وشاركت في معارض داخلية وخارجية، وحازت على عدة جوائز تقديرية.

 

(بترا)

3/5/2017