الأردن يحصد مركزين وأربع جوائز في معرض إنتل الدولي للعلوم
23 / 05 / 2017

حصل الأردن على مراكز متقدمة في معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة الذي أقيم في ولاية لوس انجلوس الأميركية حيث حقق المركزين: الثاني في مجال الكيمياء للطالبتين آية شحادة وبيان أبو الراغب من خلال مشروع "قيادة البيئة نحو التخلص من الرصاص"، والثالث في العلوم السلوكية للطالبة تالا حداد من خلال مشروع "التعبير من غير توتر".

كما حصد الأردن في المعرض أربع جوائز خاصة حيث حصل مشروع "قيادة البيئة نحو التخلص من الرصاص" على جائزتي مؤسسة الملك عبدالعزيز للموهبة والإبداع، فيما حصل مشروع " درع الليزر" للطالبة دانا عربيات على جائزة الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء الأميركية (ناسا)، ونال مشروع "الفرشاة المغناطيسية" للطالبين عمر أحمد وزيد عطيات جائزة مؤسسة قطر/ قسم البحوث والتطوير.

ويقام معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة سنويا ويهتم بالبحوث العلمية في 17 مجالا منها الهندسة والحاسوب وعلم الاجتماع، ويعد أكبر معرض عالمي في مجال البحوث العلمية على مستوى طلبة المدارس، ويستضيف ما يقارب 1700 مشارك من أكثر من 1600 مدرسة ثانوية في أكثر من 60 دولة حول العالم.

وثمن وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز جهود الطلبة المشاركين في هذا المعرض العالمي وحصولهم على مراكز متقدمة وجوائز خاصة في الفيزياء والفلك والكيمياء والبيئة، مؤكداً ان الوزارة تحرص على التركيز على الجانب الإبداعي لدى الطلبة، مشيرا الى الشراكة التي تجمع بين الوزارة ومؤسسة عبدالحميد شومان في مشاريع الطلبة والمدارس المشاركة في مختلف المسابقات.

وقالت الرئيسة التنفيذية لمؤسسة عبدالحميد شومان فالنتينا قسيسية "على مثل هؤلاء الشباب نعقد الأمل، وعليهم نركن إلى أن المستقبل سيكون أكثر بهاء، وكل ما نتمناه أن يتم تعميم تجربة التعلم من خلال المشاريع، ليس فقط لمسابقة إنتل أو غيرها من المسابقات، بل أيضا لتكون منهجا وأسلوب تعليم".

(بترا)

22/5/2017