بوتشيلي ينثر إرثه الأوبرالي بساحة الأعمدة في جرش الأثرية
20 / 09 / 2017

 

استمتع الجمهور الأردني وضيوف المملكة، ليلة الاثنين 18/9/2017، بإرثين إنسانيين، عندما احتضنت ساحة الأعمدة في مدينة جرش الأثرية مغني الأوبرا العالمي اندريا بوتشيلي، في حفل رافقه خلاله السوبرانو الأردنية ديما بواب وأربعة مغنين عالميين و70 عازفا وجوقة مكونة من 80 مغنيا.
وأضفى صوت الفنان بوتشيلي الذي صدح في أرجاء المدينة الأثرية، على المكان التاريخي، بعداً تفاعل معه الجمهور، الذي اضطر المغني الشهير للعودة إلى المسرح أكثر من مرة، للاستزادة من فنه الممتد على مدى 20 عاما.
واستمع الجمهور الذي غصت به ساحة الأعمدة، إلى أهم المقطوعات التي غناها الفنان بوتشيلي خلال مسيرته الفنية، التي سجل خلالها 15 البوما منفردا، من الموسيقى الكلاسيكية والمعاصرة، وثلاثة البومات لأغانيه المفضلة، و9 البومات أوبرا كاملة، وبيع منها أكثر من 80 مليون نسخة في جميع انحاء العالم.
ووفق السوبرانو ديما بواب في تصريح صحفي سابق فقد حققت بدعوتها للانضمام للغناء مع مغني الأوبرا العالمي بوتشلي، حلمها بالغناء الى جانب الفنان العالمي، واستحضار نجوم الأوبرا إلى الشرق الأوسط ليقدموا فنهم الراقي إلى جمهور يقدر قيمته الثقافية والفنية.
ووصفت المديرة التنفيذية لشركة أصدقاء مهرجانات الأردن سهى بواب حفل الفنان بوتشيلي بأنه حدث مهم يكرس حرص الشركة على استضافة فنانين عالميين مشهورين وتنظيم فعاليات ثقافية وفنية تسهم في الارتقاء بالذائقة الموسيقية للجمهور الأردني وتستقطب ضيوفا من متذوقي هذا الفن الراقي.

(بترا)

19/9/2017