إشهار بوح الخزامى لبني سلامة بالمكتبة الوطنية
23 / 10 / 2017

 

احتفل في دائرة المكتبة الوطنية بإشهار كتاب «بوح الخزامي» للكاتبة زينب بني سلامة.

وقال الكاتب الدكتور يحيى عيشان خلال معاينته للكتاب، إن «نثريات الكاتبة تذكر بمضافة أبو محمود وشخوصها، وأيضاً بحارة أبو عواد، من حيث محلية الحضور والحدث، وعفوية الكلمة، لتنقل القارئ من فقرة إلى فقرة كمن يدخل بيته من غرفة إلى غرفة دون تكلف أو استئذان».

من جهته قال الأديب محمود الشمايلة إن المبدعة بني سلامة تعتبر شاعرة المناسبة، وهذا واضح من خلال تسلسل قصائدها وتواليها ومواضيعها، إذ كرست إبداعاتها للمناسبات الوطنية حيث كتبت في الاستقلال والثورة العربية الكبرى وغيرها من المناسبات الخالدة، واصفا اياها بأنها شاعرة الاحتفاء وبالإمكان الاستعانة بقصائدها لتكون حاضرة في المناسبات الوطنية.

وقال الكاتب قصي النسور الذي أدار الحفل، إن كتابات زينب تتضمن الكثير من المفاهيم التي تنمي ذائقة حب الوطن والاعتزاز به والولاء والانتماء لهذه الأرض المعطاء.

بدوره قال الناشر حسن الزبن إن الشاعرة لديها الكثير من المخزون الوطني الذي عبرت عنه بسلاسة الكلمة ذات الجرس الموسيقي الخاص والذي يناسب عبق التاريخ الوطني للمملكة، مشيرا إلى أن كتابها «بوح الخزامى» متفرد بالأدب الوطني ومعاني الحب والاعتزاز للقيادة الهاشمية الحكيمة.

وفي نهاية الحفل، القت الكاتبة بعضا من قصائدها ونثرياتها من كتابها الذي يضم 118 صفحة من القطع المتوسط.

(الرأي) بتصرف

23/7/2017