اتحاد الكتاب يحتفي بذكرى ميلاد الحسين بن طلال
20 / 11 / 2017

 

نظم اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين حفلاً وطنياً تخليداً لذكرى ميلاد الراحل جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه.
وفي الحفل الذي بدأ بالسلام الملكي تحدث راعي الحفل الشاعر عليان العدوان عن أهمية المناسبة وهي ذكرى ميلاد باني الأردن الملك الحسين الذي عززّ مكانة الأردن بين دول العالم مؤكداً أن هذه الذكرى ستبقى خالدة مدى الدهر، كما أستعرض العدوان بعض إنجازات الحسين وقيادته لمعركة الكرامة الخالدة. كما القى الدكتور عبدالغني حجير كلمة في الاحتفال قال فيها "لقد كان الحسين معيناً لا ينضب من الحكمة والإنسانية وما تزال روحه الطهور ترفرف في الوجدان والعقل والفؤاد"، مضيفاً أن هذه الذكرى ستبقى خالدة في الوجدان رمزاً للعطاء والبذل والتضحية وسيتذكر الأردنيون النظرة الثاقبة لمليكهم الراحل الذي نأى ببلده وشعبه عن التجاذبات الإقليمية واجتاز الاختبارات الصعبة والمؤامرات باقتدار وعنفوان وكرامة .
والقى الدكتور عبدالقادر الحداد كلمة تحدث فيها عن مآثر الحسين المنبثقة عن العمق التاريخي للملك الإنسان والرجل الرجل في مواقفه البطولية مستعرضاً الشرف الهاشمي الذي بدأ منذ جدهم هاشم واستمر طيلة العهود الإسلامية مبيناً علاقة هذا الإرث الشريف بتعلق الهاشمين عامة والحسين خاصة بالمسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية وقال إن عزاء الأردنيين بفقد الحسين هو استمرار ذلك العمق التاريخي بتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين دفه القيادة حيث أثبتت الأيام أنه خير خلف لخير سلف .
وفي الحفل الذي أدارته الأديبة الباحثة سعاد الكيالي قالت في كلمتها لا ندري كيف نرقى إلى عالم القدرة على التعبير لنستطيع أن نفي المغفور له الراحل الكبير حقه الذي كان من أولويات مهامه الوقوف بجانب الشعب والنهوض بالوطن والمواطن وكان شعاره الإنسان أغلى ما نملك وكان رحمه الله هو صانع القرار في الوقت المناسب حيث أعاد للقوات المسلحة مجدها بتعريب الجيش وكان يؤمن بالشباب كطاقة وطموح وإبداع .
وحضر الحفل الذي تضمن قصائد شعرية واختتم بالسلام الملكي، عدد كبير من الكتاب والأدباء وحشد كبير من المثقفين .

(بترا)

19/11/2017