Black & White
المخرج سعادة: السينما الأردنية تنافس على أهم الجوائز
-A +A
27 / 12 / 2017

 

قال المخرج السينمائي الأردني برهان سعادة، الذي تم اختياره عضوا في لجنة تحكيم مهرجان "كام" السينمائي الدولي، إن اختياره "يدل على المكانة الكبيرة التي وصلت إليها السينما الأردنية في محيطها العربي والإقليمي، فضلا عن الثقة الكبيرة بالإنتاج السينمائي الأردني".
وأضاف سعادة، في تصريح لـ(بترا)، إن "السينما الأردنية بخير، وأصبحت تنتشر بصورة كبيرة في الدول العربية، وتنافس على أهم الجوائز".
وأشاد المخرج الأردني، الذي حصل على درع المهرجان تكريما لمسيرته السينمائية، بحصول فيلم أردني على الجائزة الكبرى عن فئة أفلام التحريك أو "الأنيميشن" وهو من إخراج استاذ "الأنيميشن" في جامعة البترا، الدكتور طارق الريماوي، لافتا إلى أن هذا الفيلم تفوق على أفلام من ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وأرمينيا.
وشارك في المهرجان، الذي أطلق على فعالياته في دورته السابعة اسم "دورة القدس"، 41 دولة عربية وأجنبية، من بينها الأردن، والمغرب، والعراق، والسعودية، ولبنان، وسوريا، وجورجيا، والبرازيل، وبريطانيا وألمانيا، وهولندا.
وتقدم إدارة المهرجان لكل حقل، وهي حقول الفيلم الروائي القصير والفيلم الوثائقي القصير وأفلام التحريك "الأنميشن"، ثلاث جوائز عبارة عن تمثال "أوسكار"، وذلك للفائز الأول والثاني والثالث، وكذلك جائزة القدس الخاصة لأفضل فيلم، يتم التصويت عليه من قبل لجنة التحكيم، ولجنة المشاهدة.
ويتكون المهرجان من مسابقتين إحداهما للأفلام العربية، والثانية للأفلام الدولية.
وأقيم على هامش المهرجان معرض بورتريه تحت عنوان: "موجودين بينا في كام"، شارك فيه 20 فناناً وفنانة من مختلف الدول المشاركة.
وكان سعادة حصل على جائزة الإخراج المتميز عن الفيلم الأردني "العزلة"، والتي تمنحها نقابة السينمائيين المصريين، ضمن مهرجان "كام" السينمائي الدولي في دورته الرابعة التي عقدت في القاهرة قبل ثلاث سنوات.

(بترا)

26/12/2017