Black & White
البراري يعلن انطلاقة مهرجان الأردن المسرحي 26
-A +A
10 / 11 / 2019

مندوبا عن وزير الثقافة رعى هزاع البراري الأمين العام لوزارة الثقافة فعاليات مهرجان الأردن المسرحي في دورته الـ 26، الذي تقيمه وزارة الثقافة – مديرية الفنون والمسرح بالتعاون مع نقابة الفنانين الأردنيين في حفل بهيج أداره الفنان جميل براهمه وبحضور مدير المهرجان محمد الضمور، حسين الخطيب نقيب الفنانين الأردنيين، ومفلح العدوان مدير المركز الثقافي الملكي، ويستمر حتى الرابع عشر من الشهر الحالي، وذلك على مسارح المركز الثقافي الملكي، وبمشاركة عربية واسعة، كما حضر حفل الافتتاح مجموعة من الضيوف العرب المعنيين بالمسرح ومنهم: الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله، ومدير إدارة المسرح في الشارقة أحمد أبو رحيمة، والمخرج والممثل محمود أبو العباس من العراق، والممثلة والمخرجة المسرحية سرين قنون من تونس، والمخرج والمسرحي د.عجاج سليم من سوريا، والكاتب المسرحي عصام ابو القاسم من السودان، ورئيس فريق مناهج المسرح في الإمارات العربية شريفة موسى، ورئيس المسرح الوطني في السعودية عبدالعزيز السماعيل، والممثل والمخرج الفلسطيني إيهاب زاهدة، وأستاذة مهن التربية والتكوين في المغرب د. الزهرة إبراهيم. وتشارك في فعاليات هذه الدورة مجموعة من الأعمال الأردنية والعربية وهي: المسرحية الأردنية «الكفالة» من تأليف د.عبدالكريم السوداني وإعداد وإخراج د.مخلد الزيودي، وتمثيل بكر الزعبي وراتب عبيدات. والمسرحية الإماراتية «الساعة الرابعة» من تأليف طلال ومحمود وإخراج إبراهيم سالم. والمسرحية الكويتية «درس» من إخراج إبراهيم سالم. والمسرحية البحرينية «سكان الطابق الرابع» من إعداد وسينوغرافيا وإخراج هاشم العلوي. والمسرحية التونسية «راشومون» للمخرج لطفي العكرمي، ودراماتورج رياض السمعلي. والمسرحية العراقية «أمكنة إسماعيل» للمخرج إبراهيم حنون عباس. والمسرحية السودانية «مؤامرة شكسبيرية» من إخراج ربيع يوسف الحسن محمد. والمسرحية المصرية «الحادثة» للمخرج عمرو حسان. والمسرحية الأردنية «ملحمة السراب» من تأليف سعداالله ونوس وإخراج نبيل الخطيب. والمسرحية الأردنية «الآخر» من تأليف ميجيل دي اونامونو، وإخراج حسين نافع، والمسرحية الأردنية «الكراسي» من تأليف اوجين يونسكو، وإخراج علي الجراح. وستعقد إدارة المهرجان ندوات تعقيبية على الأعمال المشاركة يديرها الممثل المسرحي علي عليان. وقام راعي الحفل البراري بتكريم الفنانة المسرحية سهير فهد التي قدمت خلال تجربتها الفنية العديد من الأعمال المهمة والتي تجاوزت 200 عمل تلفزيوني، كانت في أكثرها تمثل دور البطولة، وقدمت أكثر من 60 عرضاً مسرحياً تنوعت ما بين الجاد والكوميدي والمخصص للأطفال، وحصلت على العديد من الجوائز والتكريمات وشاركت في العديد من لجان التحكيم المسرحية، رئيس فرقة المسرح الحر ومصمم السينوغرافيا الفنان محمد المراشدة الذي تخصص منذ اشتغاله بالحقل الفني بتحديث الصورة البصرية للعروض المسرحية وشارك خلال تجربته الواسعة كخبير في العديد من الورشات التدريبية في العالم العربي، وقدم رؤية بصرية خاصة به من خلال ما قدم من نماذج في عروض كثيرة داخل الأردن وخارجه. فيما يقدم خبراء من جمهورية الصين الشعبية ورشة بعنوان: «تقنيات خشبة المسرح»، ويشار إلى أن عرض الافتتاح قدمته فرقة سبيداك للفلكلور الأرمني التابعة للنادي الوطني الرياضي، التي تأسست في العام 1965 وتعتبر من أقدم الفرق الفلكلورية في الأردن، وتهدف إلى الحفاظ على التراث الأرمني وتتألف من 50 راقصاً وراقصة من مختلف الأعمار، وعرض فيلم قصير حول الأعمال المشاركة في المهرجان. ياسر العبادي