Black & White
الطويسي يطلع على إجراءات تطبيق قانون الدفاع الوطني في العقبة
-A +A
27 / 03 / 2020

اكد وزير الثقافة الدكتور باسم الطويسي أهمية مدينة العقبة كشريان اقتصادي للاردن وبوابتة التجارية الى العالم مشيرا الى انها استطاعت ان تقدم انموذجا مثاليا في مواجهة فيروس كورونا المستجد بفضل التنسيق بين الجهات الأمنية وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وتكاملية الأدوار المتخذة التي جعلت منها مدينة خالية من اي اصابة بالمرض الذي اجتاح دول العالم . وأضاف الطويسي خلال لقاءه يوم الجمعه 27/3/2020 محافظ العقبة الدكتور غسان الكايد ورئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بحضور مسؤولين حكوميين ومفوضي السلطة ان الدولة الاردنية قدمت انموذجا يحتذى على مستوى المنطقة والعالم في مكافحة فيروس كورونا من خلال مؤسساتها وتعاون مواطنيها ما انعكس ايجابيا على زيادة الثقة العامة بين المواطن والحكومة والوقوف صفا واحدا في مجابهة تداعيات هذا الفيروس . وقال الطويسي ان معركة الوعي والتثقيف كانت خط الدفاع الاول ضد عدو غير ملموس لافتا الى ان هذا النوع من الأزمات غريب على الاردن الا ان الدولة أثبتت قوتها وقدرتها على المواجهة من خلال نظامها الصحي المتطور والتماسك الاجتماعي بين افرادها ما جعلها تستوعب الصدمة الأولى لتأثير الفيروس على المجتمع المحلي والدولة بشكل عام . وأشاد بالجاهزية التي تميزت بها مدينة العقبة الساحلية والتكامل والتنسيق بين مختلف الجهات الأمنية والخدمية فيها وتمكنها من استقبال عدد كبير من الوافدين وتوفير الحجر الصحي المناسب لهم وباعلى المعايير الصحية الدولية . وحول المخزون الاستراتيجي الغذائي والدوائي في العقبة طمأن الطويسي المواطنين بانه متوفر وتعمل الحكومة على تزويد الاسواق بما يحتاجه المواطن من غذاء ودواء وخضار وفواكة ولحوم كما ان الدولة بصدد حل بعض الملاحظات التي تلقتها مثل تجاوز السقوف السعرية لبعض المواد التموينية وتعزيز سلسلة التزويد باعلى طاقة ممكنه لها . بدوره اكد رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة المهندس نايف بخيت ان كوادر السلطة تعمل الى جانب الاجهزة الأمنية والدوائر الحكومية بهدف المحافظة على مدينة العقبة خالية من الفيروس لافتا الى ان المناولة في موانيء العقبة لحاويات الغذاء والدواء زادت بنسبة 10 بالمائة وان الموانيء تعمل بكل انسيابية وسهولة. ولفت الى جاهزية منظومة الموانئ الأردنية لتزويد الأردن بكل احتياجاته من المواد الغذائية والتموينية مشيرا إلى أن السلطة وضعت كل إمكاناتها اللوجستية في خدمة الوطن وإنها رفعت فترة مكوث الحاويات المعفاة من رسوم التخزين من 6 أيام إلى 14 يوما وأن الدفع للبنوك أصبح من خلال خدمة (أون لاين) بهدف تسهيل الجهد على التجار كما يمكن قبول الشيكات منهم خلال المرحلة المقبلة. محافظ العقبة الدكتور غسان الكايد اكد ان حركة المواطنين داخل الاسواق اصبحت اعتيادية بعد القرارات الحكومية الأخيرة ولم تسجل اي شكاوي تذكر كما ان جميع المواد التموينية والعلاجات متوفرة لافتا الى ان المخابز في مدينة العقبة تعمل بكامل طاقتها وعلى مدار الساعة لتوفير مادة الخبز للمواطنين كذلك يتم توفير مادة الغاز بشكل دائم من خلال اصحاب وكالاتها المنتشرين في كافة مناطق المحافظة . ولفت مدير غرفة صناعة وتجارة العقبة ابراهيم الحوامده ان لدى المديرية مخزون كاف من مادة الطحين لتشغيل المخابز وتم وضع برنامج عمل لها للتوزيع على المواطنين في مناطق المدينة كذلك فان جميع المواد التموينية متوفرة في الاسواق وتراقب المديرية الاسعار وفق ٠جالسقوف السعرية التي وضعتها وزارة الصناعة والتجارة . وطالب مدير غرفة تجارة العقبة عامر المصري الحكومة بمراقبة الاسعار لتصل السلعة الى المواطن بسعر مناسب موضحا ان الغرفة تتعاون مع كافة الجهات المعنية بتنظيم سوق المواد التموينية والخضار والفواكة واللحوم وتتابع التجار بشكل يومي للتأكد من التزامهم بالسقوف السعرية وعرض السلع للمواطنين دون احتكارها . وشملت جولة الوزير الطويسي مينائي الحاويات وميناء العقبة الرئيسي واستمع من المسؤولين الى سير العمل فيهما وانها تعمل بكامل طاقتها وتتم المناولة بكل يسر وسهولة لايصال البضائع الى وجهاتها الرئيسية في مختلف انحاء المملكة . كما شملت جولة الوزير الطويسي ايضا الاشخاص المحجورين صحيا في احد فنادق العقبة واطمأن على اوضاعهم الصحية والخدمات التي تقدم لهم في الحجر الصحي التي فرضته الحكومة عليهم، كما تفقد عدد من المخابز واسواق الخضار والفواكه للتأكد من جاهزيتها وكيفية تقديم الخدمة للمواطنين.

 

لمشاهدة الفيديو، الرجاء الضغط هنا